ما هو الوقت المناسب للولاده القيصريه في الشهر التاسع؟

الوقت المناسب للولاده القيصريه اختيار الوقت لعملية الولادة القيصرية هو بداية من الأسبوع 39 أو 40 من الحمل. لو حالة الأم والطفل الصحية على مايرام و جيدة، هنا يجب إجراء
الولادة القيصرية المخطط لها بعد الأسبوع 39 من الحمل. من الممكن أن تصاب الحامل بالطلق أو آلام المخاض أو يحدث تمزق في الكيس 

الولادة القيصرية الطارئة:

تصبح الولادة القيصرية ضرورية في حالة حدوث خطر مفاجئ على الأم أو الطفل. في هذه الحالة يجب أن يتم كل شيء بسرعة.
أحيانًا يلجأ الطبيب أو الطبيبة إلى إجراء الولادة القيصرية مباشرة داخل غرفة الولادة. وتخضع الأم في هذه الحالة للتخدير العام الكلي. ولا يمكن لشركيك أو لشريكتك حضور هذه العملية. السلوي بالفعل قبل إجراء الولادة القيصرية.

ماذا يحدث في حالة الولادة القيصرية؟

الإعداد:

في البداية، يقوم طبيب أو طبيبة أمراض النساء بتوضيح كل ما يتعلق بالولادة القيصرية لكِ.

إن وظيفة التخدير هنا هي ألا تشعرين بألم أثناء العملية. يتحدث معكِ طبيب التخدير قبل ذلك حول نوعية التخدير الذي سوف تتلقيه.

كما يمكنكِ بالطبع طرح أسئلة على الأطباء خلال المحادثة. سوف تحصلين على معلومات حول الآثار المحتملة للولادة القيصرية أو التخدير.

توجد استمارة مخصصة لهذا الغرض “ورقة معلومات”. يقوم الطبيب بملء هذه الورقة معكِ.
يطلق على هذه الاستمارة أيضًا التعهد. تعلنين الموافقة على إجراء العملية والتخدير من خلال توقيعكِ.

“قبل العملية:

يجب أن تكون معدتك خاوية عند إجراء العملية. وهذا يعني عدم الأكل أو الشرب قبل ساعات على عملية الولادة القيصرية المخطط لها.

ومن الممكن أن يتم حلق الشعر في المنطقة العلوية من العانة.

كما يمكن أن تتلقين تسريب وريدي، حتى يمر مسار العملية القيصرية بشكل مستقر.

بعد ذلك يقوم الطبيب بتركيب قسطرة مستقرة.
وهي عبارة عن خرطوم يتم ادخاله في مجرى البول. ويتم إجراء ذلك لتفريغ المثانة دون الحاجة إلى النهوض أو الذهاب إلى المرحاض.

يتم إزالة القسطرة بعد ذلك مرة أخرى، عندما تصبح حالتك الصحية جيدة بعد علمية الولادة القيصرية، بحيث تتمكنين من الذهاب إلى المرحاض بنفسك.

الولادة القيصرية فى بداية الشهر التاسع
الوقت المناسب للولاده القيصريه


Leave a Reply

Your email address will not be published.