طريقة تحديد جنس المولود

طريقة تحديد جنس المولود 2024

عملية تحديد جنس المولود

تحظى تقنية تحديد جنس المولود بالحقن المجهري بشكل كبير من الاهتمام والاستخدام في مجال الطب الإنجابي..

وحيث ان هذه العملية تُعدّ طريقة مبتكرة وفعّالة في تحديد الجنس للأزواج الذين يرغبون في تحديد جنس مولودهم لأسباب طبية أو وجدانية.

طريقة تحديد جنس المولود 2024

تعتمد عملية تحديد جنس المولود بالحقن المجهري على تقنية معروفة باسم PGD (Preimplantation Genetic Diagnosis)،

وهي تقنية يتم استخدامها خلال عملية الحقن المجهري. وإليكم خطوات هذه العملية:

– أولا يتم يتم استخدام هرمونات التحفيز لتعزيز نمو المبيض وزيادة عدد البويضات المنتجة باكبر شكل ممكن بالنسبة للزوجة.

– وثم يتم جمع البويضات من المبيض الخاص بازوجة باستخدام إبرة رفيعة مخصصة في ذلك.

– ويتم جمع الحيوانات المنوية من الرجل، وتخضع لعملية تحضير لتحسين جودتها وقدرتها على التخصيب.

– تحضير البويضات الخاصة بالزوجة والحيوانات المنوية الخاصة بالزوج.

 ليتم تخصيب البويضات خارج الجسم في المختبرمن خلال استخدام تقنية الحقن المجهري.

استخراج خلية جنينية: في المرحلة المبكرة لتكوين الجنين،

 يتم استخراج خلية واحدة أو أكثر من الجنين دون أن يؤثر ذلك على تطوره.

التحليل الجيني: تتم إجراء تحليل جيني على الخلايا المستخرجة لتحديد الصفات الوراثية للجنين،

 بما في ذلك تحديد الجنس واكتشاف أي تحورات جينية.

اختيار الجنين للزرع: بناءً على النتائج، يتم اختيار الجنين الذي يحمل الصفات المرغوبة لزرعه في رحم الزوجة بشكل مباشر.

مميزات عملية تحديد جنس المولود

– تفادي الأمراض الوراثية حيث تعتبر تقنية تحديد نوع الجنين خيارًا ايجابيا ودقيق

 للأزواج الذين يحملون تحفظات وراثية ويرغبون في تجنب نقل الأمراض الوراثية إلى الجنين.

في بعض الاحالات نلجأ الي تحديد جنس المولود لأسباب طبية، مثل تجنب انتقال أمراض معينة ذات صلة بالجنس.

الاختيار لأسباب اجتماعية حيث ان في بعض الثقافات أو الأسر، قد يكون لديهم تفضيلات جنسية للمولود، وتوفير هذه التقنية خيارًا لتحقيق هذه التفضيلات.

وفي النهاية، يقدم تحديد جنس المولود بالحقن المجهري تقدمًا مهمًا في مجال الطب الإنجابي لامكانه من تحقيق التوازن الأسري للكثير من العائلات.

الدكتور احمد محمود
لأمراض النساء و التوليد و الحقن المجهري
مركز نسل لأمراض النساء و التوليد و الحقن المجهري