أنواع الأجنة في الحقن المجهري
81 / 100

أنواع الأجنة في الحقن المجهري 2024

عوامل نجاح عملية الحقن المجهري

عوامل نجاح عملية الحقن المجهري تختلف وتتأثر ببعض الجوانب، حيث يلعب العمر دورًا هامًا في زيادة فرص النجاح، وكذلك الصحة الجسدية والنفسية للزوجين.

كما جودة البويضات والحيوانات المنوية واختيار الأجنة المناسبة يشكلان أيضًا عوامل حاسمة.

يأتي الدعم النفسي والعاطفي لكلا من الزوج والزوجة كعامل أساسي للعلاج.

حيث يمكن أن يسهم في تقوية استعدادهما للتحديات التي قد تطرأ خلال هذه الرحلة.

أنواع الأجنة في الحقن المجهري 2024

أنواع الأجنة في الحقن المجهري 2024

هناك أنواع مختلفة من الأجنة التي يمكن الحصول عليها خلال عملية الحقن المجهري، كالآتي:

الأجنة الطبيعية:  حيث يتم التخصيب بالشكل الطبيعي في المختبر.

حيث يتم وضع البويضة التي تم تخصيبها في وسط خاص لتكون في بيئة تشبه رحم الزوجة، حتي تتطور الأجنة بشكل ايجابي.

الأجنة المتقدمة:  في بعض الحالات، يمكن تطوير الأجنة لمرحلة متقدمة في المختبر قبل نقلها إلى رحم الزوجة.

 وهذا يمكن للأطباء تحديد الجنين الأكثر صحة وقوة ليكون مناسب من أجل التكوين.

الأجنة المجمدة (Cryopreserved) : والمجمدة يقصد بها تجميد الأجنة الفائضة بعد عملية الحقن المجهري من أجل استخدامها في وقت لاحق، إذا لم تكن العملية الأولى ناجحة أو لتكوين أطفال إضافيين في المستقبل.

الأجنة التي تم فحصها جينياً (PGD) : تتيح هذه التقنية الهامة للأطباء فحص الأجنة لاكتشاف امكانية وجود أمراض وراثية معينة أو تحديد السمات الوراثية.

مما يساعد في تحديد الأجنة التي تحمل خصائص معينة.

تتيح هذه الأنواع من الأجنة تكنولوجيا الحقن المجهري للأزواج تحقيق فرص أفضل للحمل وإنجاب أطفال صحيين وزيادة نسب النجاح.

تجميد الأجنة في عملية الحقن المجهري

تعتبر تقنية تجميد الأجنة خطوة هامة وحاسمة في سياق عملية الحقن المجهري.

حيث تسمح هذه التقنية بالاحتفاظ بالأجنة الفائضة بعد عملية التخصيب للاستفادة منها في وقت لاحق.

ويدعم تجميد الأجنة فرص النجاح بشكل ايجابي، حيث يُتيح للأزواج التأقلم مع ظروف العلاج وتخطيط الحمل بمرونة أكبر.

تكنولوجيا تجميد الأجنة تضمن ايضًا الحفاظ على سلامة وجودة الأجنة، وبالتالي، تعزز فرص الحمل الناجح.

أنواع الأجنة في الحقن المجهري 2024

الدكتور احمد محمود
لأمراض النساء و التوليد و الحقن المجهري
مركز نسل لأمراض النساء و التوليد و الحقن المجهري